تسجيل
رواية, مراجعة كتب

قرءاة في رواية خاوية للدكتور أيمن العتوم 4/5 (4)

وقت القراءة : 2 د
قُرِأ النص 10341 مرة
5 تعليقات

كعادته متألقاً، الدكتور أيمن العتوم أسرني ، كما أنه سوف يأسر الكثيرين ممن سيقرأون رواية / خاوية /.
طرح الدكتور أيمن في هذه الرواية مشكلتين قديمتين ، حديثتين ، ألا وهما مرض التوحد ، وضحايا أطفال الحروب . ( بدر ) الطفل الاردني الجنسية العالمي الإنتماء القادم إلى الحياة بعد خمس سنين زواج، يكتشف أهله انه طفل مصاب بالتوحد في عامه الثالث لتبدأ رحلة العلاج والعذاب . لن أدخل في تفاصيل وصف المرض لأن أيمن العتوم وصفه بشكل مذهل . لينقلنا الكاتب بعد سلسلة مشاهد وحوارات إلى الحرب على سوريا وكأنه عاش في مناطق الصراع وصادق الأطراف التي تتقاتل . لنتعرف بعدها على ليلاس الطفلة السورية التي شوفتها الحرب والتي هي رمز لكل أطفال الحروب في العالم . بسرد إنساني وواقعي لن يمحى أبداً من الذاكرة.
أيمن العتوم بثرثرته الروائية الجميلة استطاع أسري لمدة أربع ساعات مدة قراءة الرواية ، ولكنه سوف يسكنني فضائها لمدة أطول ، نظرته التفائلية المستقبلية بعيدة جداً كما رأيتها ، وربما تكون صحيحة وربما لا
وبغض النظر عمّا جاء في رؤيا أيمن العتوم ، فإن من سيحيا سيشهد على ذلك وشهادته صحيحة .
تحية من القلب ل ( بدر ) ولكل بدور العالم .

تحميل نسخة الكترونية من الرواية : من هنا 

تحية من القلب للطفلة ليلاس ولجميع أزهار الليلاس في العالم .
رواية جديرة بالقراءة ، ستبقى طويلاً في الذاكرة، وهي من أروع الروايات العربية التي كتبت حديثاً .
تقييمي للرواية ⭐⭐⭐⭐

ساعد الكاتب في تطوير مهاراته الكتابية

‏5 رأي حول “قرءاة في رواية خاوية للدكتور أيمن العتوم”

  1. Aya Hosheya يقول:

    من آروع الروايات التي قرآتها
    التفاصيل والدقة في كل المشاهد تآسرك حقا تآخذك لعالم آخر
    وما آجمل عندما جمع القسم الأول في روايته مع القسم الثاني ووضع كل الاحداث التي جمعتهم في القسم الثالث
    رواية مليئة بالآحداث المشوقة
    “لا شئ يمكن آن يحول الإبداع إلى فن حقيقي مثل الماسآة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *