تسجيل
خواطر

من يكون الوطن؟

وقت القراءة : 2 د
قُرِأ النص 1240 مرة
0 تعليقات

أنت يا وطن ماذا تفعل؟ تجلس مكتوف الأيدي وكأن شيئا لم يكن قم و ربّت على رأس أمٌّ فقدت ابنها أين ضميرك
ألا يعذبك؟! كيف تستطيع أن تتركه عند أول منعطف، ألم ترَ أطفالك وهم يموتون جوعا وبردا تعال لتضع في فمهم كسرة خبز ولتلتحفهم بقطعة قماش تدفىء عظامهم أليس لهم حق عليك! ، عانق كل فتاة انتظرت أن تنتهي حروبك لتلتقي بحب طفولتها الذي وعدها أن يتزوجوا بعد عام الحرب ولم يلتقوا لأنه مات دفاعاً عنك ومن أجلك، قبل جبين كل طفل رضيع لم يرَ أمه ولن يقبل يديها ولن يشرب من حليبها المليء بحنانها وحبها ،أجمع كل بعيد فر من حروبك الضارية باحثاً عن الأمان الذي فقده فيك، يا وطن من أنت من الذي أعطاك هذا الاسم أأنت إنسان أم مكان أم فقط كلمة من ثلاثة حروف اندثرت بعد الفجيعة التي حلت عليك، قل تكلم أصرخ ولا تظل صامتا كالدمية بالله عليك لا تتركنا للغرباء ينهشون فينا ويستغلوا غيابنا عنك وغيابك عنا نحن بانتظارك لتشفى …

ساعد الكاتب في تطوير مهاراته الكتابية

نُشرت بواسطة Candy.dj

Candy.dj

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *